الثلاثاء، 13 أبريل، 2010

قرآن 4

المجادلة..........”خناقة نسوان”

قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ

الَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِنكُم مِّن نِّسَائِهِم مَّا هُنَّ أُمَّهَاتِهِمْ إِنْ أُمَّهَاتُهُمْ إِلاَّ الَّلائِي وَلَدْنَهُمْ وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنكَرًا مِّنَ الْقَوْلِ وَزُورًا وَإِنَّ اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ

وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِن نِّسَائِهِمْ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا قَالُوا فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مِّن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا ذَلِكُمْ تُوعَظُونَ بِهِ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ

فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ مِن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا فَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ فَإِطْعَامُ سِتِّينَ مِسْكِينًا ذَلِكَ لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ


قد سمع الله قول خولة بنت ثعلبة التي تراجعت في شأن زوجها أوس بن الصامت , في قوله لها: "أنت عليَّ كظهر أمي"، أي: في حرمة النكاح، وهي تتضرع إلى الله تعالى; لتفريج كربتها، والله يسمع تخاطبكما ومراجعتكما. إن الله سميع لكل قول، بصير بكل شيء، لا تخفى عليه خافية.

تصور ما سلف هو ما قاله ابن كثير ............... خوله بنت ثعلبه ... يا أخي مالي أنا ومال بنت ثعلبه .. وقلت لك أنه من المستحيل الإتيان بآية منه .. لأنه فعلا مستحيل .. ولا حتى حسن الإمام ولا كل كتاب المسرحيات والمخرجين ...............
قال لها زوجها أنتي عليّ كظهر أمي .................. مين زوجها أوس بن الصامت “الذي صمت منذ ألف وأربعمائة عام ولساته لاحقنا

يقول لهم الكلام ده مش كويس ما تقولوهوش تاني ولو قلتوه وعايزين ترجعوا زوجاتكم ففك رقبه
يعني اللي ما عنده رقبه يفك رقبه فرخة “لأن الخروف غالي”

وإن لم يجد .. يصوم شهرين ..........”عشان الله” بيكيّف على الحرمان “بئر الحرمان” لا حول ولا قوة إلا بالله..

الطايرة فكت رقبه زرافة .. وآدي جزائها


إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ كُبِتُوا كَمَا كُبِتَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَقَدْ أَنزَلْنَا آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُّهِينٌ

يَوْمَ يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا أَحْصَاهُ اللَّهُ وَنَسُوهُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ


كالعادة التهديد المعهود .............. من لم يفك رقبه أو يصوم شهرين منلعن دينه

أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَا يَكُونُ مِن نَّجْوَى ثَلاثَةٍ إِلاَّ هُوَ رَابِعُهُمْ وَلا خَمْسَةٍ إِلاَّ هُوَ سَادِسُهُمْ وَلا أَدْنَى مِن ذَلِكَ وَلا أَكْثَرَ إِلاَّ هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَ مَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ


الله الحشري .. لو كان اثنان يكون ثالهما ولو ثلاثة فهو رابعهما وخمسة فهو سادسهما .. عشان يعرف بتقولوا إيه


أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ نُهُوا عَنِ النَّجْوَى ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَيَتَنَاجَوْنَ بِالإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَمَعْصِيَتِ الرَّسُولِ وَإِذَا جَاؤُوكَ حَيَّوْكَ بِمَا لَمْ يُحَيِّكَ بِهِ اللَّهُ وَيَقُولُونَ فِي أَنفُسِهِمْ لَوْلا يُعَذِّبُنَا اللَّهُ بِمَا نَقُولُ حَسْبُهُمْ جَهَنَّمُ يَصْلَوْنَهَا فَبِئْسَ الْمَصِيرُ

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَنَاجَيْتُمْ فَلا تَتَنَاجَوْا بِالإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَمَعْصِيَتِ الرَّسُولِ وَتَنَاجَوْا بِالْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ

إِنَّمَا النَّجْوَى مِنَ الشَّيْطَانِ لِيَحْزُنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلاَّ بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ


يتحدث اللآن عن اليهود الذين كانوا يتحدثون سرا مع بعضهم البعض مع أن موسى نهاههم فيما سبق لكن مافيش فايده فيها.. فكلما يجيء النبي يقولون له السام عليكم بدل السلام عليكم “يعني يحرفون الكلم عن مواضعه” sad 11
فالله حرم عليهم المناجاة .. أما المسلمين لو أرادوا المناجاه فليناجوا بالبر والتقوى وليس بالإثم والعدوان sad 11

والنجوى كلها من الشيطان الملعون


يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قِيلَ لَكُمْ تَفَسَّحُوا فِي الْمَجَالِسِ فَافْسَحُوا يَفْسَحِ اللَّهُ لَكُمْ وَإِذَا قِيلَ انشُزُوا فَانشُزُوا يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ


تعليم الأدب ...... لو كنت في مجلس وطلب منك أن تفسح فافسح أفسحك الله

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَاجَيْتُمُ الرَّسُولَ فَقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَةً ذَلِكَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَأَطْهَرُ فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ


لو حبيتم تناجو النبي “ما تغشوه”

أَأَشْفَقْتُمْ أَن تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَاتٍ فَإِذْ لَمْ تَفْعَلُوا وَتَابَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ

أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ تَوَلَّوْا قَوْمًا غَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِم مَّا هُم مِّنكُمْ وَلا مِنْهُمْ وَيَحْلِفُونَ عَلَى الْكَذِبِ وَهُمْ يَعْلَمُونَ

أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا إِنَّهُمْ سَاء مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ

اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ فَلَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ

لَن تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُم مِّنَ اللَّهِ شَيْئًا أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ

يَوْمَ يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ جَمِيعًا فَيَحْلِفُونَ لَهُ كَمَا يَحْلِفُونَ لَكُمْ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ عَلَى شَيْءٍ أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْكَاذِبُونَ

اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُوْلَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ



كالعادة أقيموا الصلاة وأكثروا التكبير والتهليل.. ولا تحلفوا كذب.. وإلا النار وجهنم والصلي والسعير والحميم لا يسمن ولا يغني من جوع ... ولا تلحقوا الشيطان اللئيم ..

إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ فِي الأَذَلِّينَ

كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ


واللي يخالفون الله ............أو رسوله وهو عايش .. هم أذلاء...

لا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ


يعني لا تجد قوماً يؤمنون بالله واليوم اللآخر يحادون الله ......والحمد لله .. وجزاءهم عسل وحوريات وقطوف دانية وكل الدلع ........

المجادلة


الحديد

سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ

لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ


التسبيح والتهليل والتكبير ..................................... مداح القمر

هُوَ الأَوَّلُ وَالآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ


هذه الآية فعلا من اللآيات التي أحترمها جدا جدا جدا ... وهي من اللآيات التي أعتد بها ..
فعلا آية جميله .. وممتازة.................. لو سألنا من الله هو الأول والآخر والظاهر والباطن .. ممتازة.. يعني هو الكون والناس والبدء سواء كان العدم أو المادة وهو النهاية.. آية لا غبار عليها بصراحة ..

هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاء وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ


6
أيام .................... في الحديث كل يوم 50 ألف سنة أي المجموع 300000 سنة... من الممكن أن تكون مدة معقولة.. لكن بالطبع مش الكون .. كله ..

يعلم “الحاضر” بطريقة ما................

لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الأُمُورُ

الملك القدوس السلام المؤمن ال.............................إلخ

يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَهُوَ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ


يدخل الليل في النهار والعكس..........................ظاهرة عادية.............

آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِينَ فِيهِ فَالَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَأَنفَقُوا لَهُمْ أَجْرٌ كَبِيرٌ

وَمَا لَكُمْ لا تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالرَّسُولُ يَدْعُوكُمْ لِتُؤْمِنُوا بِرَبِّكُمْ وَقَدْ أَخَذَ مِيثَاقَكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ

هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ

وَمَا لَكُمْ أَلاَّ تُنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلِلَّهِ مِيرَاثُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لا يَسْتَوِي مِنكُم مَّنْ أَنفَقَ مِن قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ أَعْظَمُ دَرَجَةً مِّنَ الَّذِينَ أَنفَقُوا مِن بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ

مَن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ وَلَهُ أَجْرٌ كَرِيمٌ


آيات مكررة 100 مرة ... آمنوا بالله ورسوله ......... يطعميكم الشهد .. واكفروا بيلعن دينكم.. والكلام الذي يأتي بي النبي نوووووووووووووووووووووور وانفقوا في سبيل الله ............. من يقرض الله “الله مديون باستمرار” وتلاقيه في البنك على طول................... وفسم القروض شغال لله ...............

يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ

يَوْمَ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ لِلَّذِينَ آمَنُوا انظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِن نُّورِكُمْ قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءكُمْ فَالْتَمِسُوا نُورًا فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍ لَّهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ الْعَذَابُ

يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُن مَّعَكُمْ قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ فَتَنتُمْ أَنفُسَكُمْ وَتَرَبَّصْتُمْ وَارْتَبْتُمْ وَغَرَّتْكُمُ الأَمَانِيُّ حَتَّى جَاءَ أَمْرُ اللَّهِ وَغَرَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ

فَالْيَوْمَ لا يُؤْخَذُ مِنكُمْ فِدْيَةٌ وَلا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مَأْوَاكُمُ النَّارُ هِيَ مَوْلاكُمْ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ

أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ


رجعنا للمنافقين ............ وحكاياهم “البايخه” ......... وطبعا جزاءهم نار وبئس المصير..
أما الذين يخشعون .............. ويكبرون ويهللون ويسبحون ويحمدون ويسجدون ويرطرطون ربهم فهم مبسوطين .. إلا أهل الكتاب طبعا “مجرمون” فسقت قلوبهم القاسية


اعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يُحْيِي الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ


مش عارف يقصد إيه.”خارج نطاق تفسير ابن كثير الذي قال يمطر عليها فيحيي “النباتات”....... الأرض حية الآن أم ميته لا أعلم لأني أعرف أن الحي له نفس .................. وبعد أن تموت يحييها .. ما علينا

إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ


نسبة الفائدة أكثر من 200% وفي بعض الأحيان 1000% عشرة أضعافها .. والبنك شغال على الربا

وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ وَالشُّهَدَاء عِندَ رَبِّهِمْ لَهُمْ أَجْرُهُمْ وَنُورُهُمْ وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ

تاني وتالت ورابع ... أصحاب الميمنة والميسرة ............... الميمنه فين؟؟ في الجنة ..واللي أمه هاوي فين في النار

اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ


يعني الحياة الدنيا لعب يا جماعة .. وزينه وتفاخر .. كالنبات تعجب به ثم يصفر... وفي اللآخرة عذاب مهين والحمد لله رب العالمين
لذا فعيشوا في بئر الحرمان ......................... ومن يقرض الله قرضا حسنا يضاعف له أجره ..

الحرمان في سبيل الله

سَابِقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاء وَالأَرْضِ أُعِدَّتْ لِلَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ


اطلبوا المغفرة .. هناك جنه عرضها كعرض السماوات “لكن مش عارف جاب الأرض ليه” يعني بيقضي سماء واحده .. الأرض لييييييييييييييييييييييه

مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلا فِي أَنفُسِكُمْ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ


الحقيقة آية ......... ظالمه .. يعني لو كان الله هو صاحب سيناريوهات المصايب.. وبعدها بيلوم الناس معنى ذلك أن الله ظالم ...... والعياذ بالله

لِكَيْلا تَأْسَوْا عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ

الَّذِينَ يَبْخَلُونَ وَيَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبُخْلِ وَمَن يَتَوَلَّ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ

لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ

لا تبخلوا على الله بالتكبير.........
والآن ............ نجد السبب في تسمية السورة بالحديد .. والحمد لله ظهر الحق...

أنزل الله الحديد ........ فيه بأس شديد ....... ومنافع للناس والحمد لله رب العالمين.. يعني رائع فعلا .. كويس اللي ما قال الذهب والا الفضة والا السترونسيوم أو البلاتين .. أو النحاس ..أما حديد ....... فيه بأس شديد .. ومن يفكر فيه فرأيه سديد .. وسيتخلص من الصديد ويكون كالصنديد والحمد لله محرر العبيد
الحديد





وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا وَإِبْرَاهِيمَ وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِمَا النُّبُوَّةَ وَالْكِتَابَ فَمِنْهُم مُّهْتَدٍ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ

ثُمَّ قَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِم بِرُسُلِنَا وَقَفَّيْنَا بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَآتَيْنَاهُ الإِنجِيلَ وَجَعَلْنَا فِي قُلُوبِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ رَأْفَةً وَرَحْمَةً وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ إِلاَّ ابْتِغَاء رِضْوَانِ اللَّهِ فَمَا رَعَوْهَا حَقَّ رِعَايَتِهَا فَآتَيْنَا الَّذِينَ آمَنُوا مِنْهُمْ أَجْرَهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ

يعني مرور سطحي على قصص نوح وبرهومه وعيسى اللي هوه المسيح والذي ابتدع لاهوته الرهبان والتي لم توجد في الإنجيل ......... لكنهم لم يردوا على الكلام............ فهم فاسقون ”لعن دينهم المساكين”

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِن رَّحْمَتِهِ وَيَجْعَل لَّكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ

لِئَلا يَعْلَمَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَلاَّ يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِّن فَضْلِ اللَّهِ وَأَنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ


اتقوا الله يا مؤمنين من أجل الجنة...... وأهل الكتاب لا يقدرون على شيء.. والله هو الذي بيده الفضل..


الواقعة
100
آية .............
هي هي .. القارعة والحاقة والقيامة والساعة ................................. يعني ما فيش غيرها .. كل شوي وشوي الواقعة والحاقة والقيامة والنار والجنة .................. وبصراحة نفس الكلام بس بسجع وجناس وطباق ثاني .. ولا يوجد فيها حرف واحد له فائدة ....................

الواقعه

إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ

لَيْسَ لِوَقْعَتِهَا كَاذِبَةٌ

خَافِضَةٌ رَّافِعَةٌ

إِذَا رُجَّتِ الأَرْضُ رَجًّا

وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسًّا

فَكَانَتْ هَبَاءً مُّنبَثًّا

المفروض أن يأتي ال على نفس القافية ... يعني لحد خافضة رافعة ...

ولكن الأرض رجت قبل هذه اللآيات ميت مرة ... إذا زلزلت الأرض زلزالها .. وإذا انتفضت .. وبالنسبة للجبال .. هذه المرة بست بساً.. يعني “كما تبسبس الهريسة” يعني تفتت تفتيتا .. واللآيات السابقة كانت كالصوف المنتوف “كالعهن المنفوش” .... فكانت هباء منبا

وَكُنتُمْ أَزْوَاجًا ثَلاثَةً

فَأَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ

وَأَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ

وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ

أُوْلَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ


بصراحة يجب إجمال ال على النهايات .. لأنه بصراحة لا فائدة من كل الكلام............ فقط سجع.. وجناس وطباق..
كنتم 3 أنواع من الخلق أصحاب الميمنة وأصحاب الميسرة “بتوه اللي أمهم هاوية” والثالث السابقون السابقون.. وهم مقربون .. يعني اللي بيموتوا جوع وحرمان وبيموتوا وهم يكبروا ويهللوا ويسبحوا ويصلوا .. هوهوهوهوووووووووووووووووووووووووووو دول المقربون .. في جنات النعيم

فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ

ثُلَّةٌ مِّنَ الأَوَّلِينَ

وَقَلِيلٌ مِّنَ الآخِرِينَ


يعني اللي حايخشوا “بتوع زمان “ وأما بتوع الأيام دي ففي....... المش .. المش.............. في المش مش

عَلَى سُرُرٍ مَّوْضُونَةٍ

مُتَّكِئِينَ عَلَيْهَا مُتَقَابِلِينَ

يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ

بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ

لا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلا يُنزِفُونَ

وَفَاكِهَةٍ مِّمَّا يَتَخَيَّرُونَ

وَلَحْمِ طَيْرٍ مِّمَّا يَشْتَهُونَ

وَحُورٌ عِينٌ

كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ


نسي العسل........................... أهم شيء في الجنه.................... لم يقل إلى سراير دهب “مش مراتب عالأرض "سرر مرفوعة" وأكواب موضوعة “معلش استعارة من آيات سابقة” ... نفس اللعي.. وأباريق ونمارق ““الأباريق جديدة بصراحة” والحمد لله فيه أباريق............... وفاكهه...................... يا سلام.. وخمر....... ”إن شاء الله يكون في شيفاز ريجال” ولحم طير .. بصراحة لحم الحمام مولع الأيام دي

المهم الحوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور


جَزَاء بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ

لا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلا تَأْثِيمًا

إِلاَّ قِيلا سَلامًا سَلامًا


تتمه منسية لا تحتاج إلى تفسير

وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ

فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ

وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ

وَظِلٍّ مَّمْدُودٍ

وَمَاء مَّسْكُوبٍ

وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ

لّا مَقْطُوعَةٍ وَلا مَمْنُوعَةٍ

وَفُرُشٍ مَّرْفُوعَةٍ

إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاء

فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا

عُرُبًا أَتْرَابًا

لِّأَصْحَابِ الْيَمِينِ

ثُلَّةٌ مِّنَ الأَوَّلِينَ

وَثُلَّةٌ مِّنَ الآخِرِينَ


الآن أصحاب اليمين ... ماذا لهم............
كل اللي قاله سابقاً ... وفي الإعادة إفادة .. ولكن بسجع وطباق جميل..

ما تخافوش من السدر المخضود يعني مش المتخض.. “المرعوب” السدر المخضود يعني السدر بدون شوك والطلح المنضود “يعني الموز الصومالي المجمع على بعضه” والفاكهة هنا كثيرة .. وطبعا لهم ولدان “خدم” وماء مسكوب ““يعني مش محتاج حد يسكبه” مسكوب عالجاهز...
المهم الفرش مرفوع مش مراتب عالأرض “وسررا مرفوعة "من آية سابقة"“ المهم نسي النمارق المصفوفة “المخدات”

وأكيد أكيد التأكيد على النساء كلهن أبكارا جاهزات للعمل وبكر.. كلما تحول إلى امرأة تعود إلى بنت.. يعني غشاء متجدد....

وَأَصْحَابُ الشِّمَالِ مَا أَصْحَابُ الشِّمَالِ

فِي سَمُومٍ وَحَمِيمٍ

وَظِلٍّ مِّن يَحْمُومٍ

لّا بَارِدٍ وَلا كَرِيمٍ

إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُتْرَفِينَ

وَكَانُوا يُصِرُّونَ عَلَى الْحِنثِ الْعَظِيمِ

وَكَانُوا يَقُولُونَ أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَئِنَّا لَمَبْعُوثُونَ

أَوَ آبَاؤُنَا الأَوَّلُونَ

قُلْ إِنَّ الأَوَّلِينَ وَالآخِرِينَ

لَمَجْمُوعُونَ إِلَى مِيقَاتِ يَوْمٍ مَّعْلُومٍ

ثُمَّ إِنَّكُمْ أَيُّهَا الضَّالُّونَ الْمُكَذِّبُونَ

لَآكِلُونَ مِن شَجَرٍ مِّن زَقُّومٍ

فَمَالِؤُونَ مِنْهَا الْبُطُونَ

فَشَارِبُونَ عَلَيْهِ مِنَ الْحَمِيمِ

فَشَارِبُونَ شُرْبَ الْهِيمِ

هَذَا نُزُلُهُمْ يَوْمَ الدِّينِ

نَحْنُ خَلَقْنَاكُمْ فَلَوْلا تُصَدِّقُونَ

أَفَرَأَيْتُم مَّا تُمْنُونَ

أَأَنتُمْ تَخْلُقُونَهُ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَ

نَحْنُ قَدَّرْنَا بَيْنَكُمُ الْمَوْتَ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ

عَلَى أَن نُّبَدِّلَ أَمْثَالَكُمْ وَنُنشِئَكُمْ فِي مَا لا تَعْلَمُونَ

وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ النَّشْأَةَ الأُولَى فَلَوْلا تَذَكَّرُونَ

أَفَرَأَيْتُم مَّا تَحْرُثُونَ

أَأَنتُمْ تَزْرَعُونَهُ أَمْ نَحْنُ الزَّارِعُونَ

لَوْ نَشَاء لَجَعَلْنَاهُ حُطَامًا فَظَلْتُمْ تَفَكَّهُونَ

إِنَّا لَمُغْرَمُونَ

بَلْ نَحْنُ مَحْرُومُونَ

أَفَرَأَيْتُمُ الْمَاء الَّذِي تَشْرَبُونَ

أَأَنتُمْ أَنزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ الْمُنزِلُونَ

لَوْ نَشَاء جَعَلْنَاهُ أُجَاجًا فَلَوْلا تَشْكُرُونَ

أَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ

أَأَنتُمْ أَنشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنشِؤُونَ

نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعًا لِّلْمُقْوِينَ

فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ


دخلنا في أصحاب الشمال ... والحال مايل .. وايش يعدلك ....... لهم حمحم ونار ونحل بيقرص وتنانين وشجر زقوم وغسلين وشرار و19 أشداء وعقارب وحيايا .. وتعابين .. لأنهم كانوا يكذبوا ولم يصلوا ولم يكبروا ولم يهللوا.. فمن الضروري أن يلتعن دينهم الأولاني.. وكل ما سبق كلام بصراحة لو حالو كتاب الكرة الأرضية أن يكتبوه لما استطاعوا “إلا طبعا اكتاب زمان بتوع قصص الجنيات والعفاريت”

فَلا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ

وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ لَّوْ تَعْلَمُونَ عَظِيمٌ

إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ

فِي كِتَابٍ مَّكْنُونٍ

لّا يَمَسُّهُ إِلاَّ الْمُطَهَّرُونَ

تَنزِيلٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ

أَفَبِهَذَا الْحَدِيثِ أَنتُم مُّدْهِنُونَ

وَتَجْعَلُونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَ

فَلَوْلا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ

وَأَنتُمْ حِينَئِذٍ تَنظُرُونَ

وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنكُمْ وَلَكِن لّا تُبْصِرُونَ

فَلَوْلا إِن كُنتُمْ غَيْرَ مَدِينِينَ

تَرْجِعُونَهَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ

فَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ

فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّةُ نَعِيمٍ

وَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ أَصْحَابِ الْيَمِينِ

فَسَلامٌ لَّكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ

وَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ الْمُكَذِّبِينَ الضَّالِّينَ

فَنُزُلٌ مِّنْ حَمِيمٍ

وَتَصْلِيَةُ جَحِيمٍ

إِنَّ هَذَا لَهُوَ حَقُّ الْيَقِينِ

فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ


أقسم الله بمواقع النجوم ............. والحمد لله .. أن القرآن في كتاب مكنون .. والحمد لله .. ظهر الحق تنزيل من السماء والمكذبين به لهم النار “بكل أصنافها السابقة” والذين يصدقونه لهم الجنه بكل الفاكهة .. المهم فيها السرر المرفوعة .,. والحوريات الموضوعة “البكر”

سرر مرفوعة




المهم الحووووووور


الرحمن.................................

السورة التي تحوي على أكثر اللآيات سجعا وطباق وجناس.............. وكل اللآيات ال 78 على نفس القافية ... آآآآآآآآن

يعني لو أتينا بأواخر الآيات .. لكانت ..الرحمن القرآن الإنسان البيان بحسبان يسجدان الميزان الريحان وتكذبان.....

الرَّحْمَنُ

عَلَّمَ الْقُرْآنَ

خَلَقَ الإِنسَانَ

عَلَّمَهُ الْبَيَانَ

رحمن علم القرآن خلق الإنسان علمه البيان ....................................... من بند مداح القمر

الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ

وَالنَّجْمُ وَالشَّجَرُ يَسْجُدَانِ

وَالسَّمَاءَ رَفَعَهَا وَوَضَعَ الْمِيزَانَ

أَلاَّ تَطْغَوْا فِي الْمِيزَانِ

وَأَقِيمُوا الْوَزْنَ بِالْقِسْطِ وَلا تُخْسِرُوا الْمِيزَانَ


الشمس والقمر بحسبان أما المريخ وزهل فليسا بحسبان
والنجم والشجر يسجدان .................... وفي روايات أخرى الشمس تذهب كل يوم إلى السماء السابعة وعند عرش الله تقف وتسجد ثم تستأذن الله قائله هل أعود أم لا ........... قيقول لها ارجعي ................. إلى ما كنتي عليه...

المهم لماذا النجم والشجر ..............وشو جاب لجاب .............. العلم عند البخارستاني ...
السماء رفعها .ووضع الميزان...............”المفروض في السماء” وابن كثير يقول في الأرض ....بخياله الواسع...
يعني “ويل للمطففين” باختصار

وَالأَرْضَ وَضَعَهَا لِلْأَنَامِ

فِيهَا فَاكِهَةٌ وَالنَّخْلُ ذَاتُ الأَكْمَامِ

وَالْحَبُّ ذُو الْعَصْفِ وَالرَّيْحَانُ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

خَلَقَ الإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ كَالْفَخَّارِ

وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

الأرض ...... للناس فيها الفواكه والريحان .. وهب الهان............والسجاير والدخان والنسوان ..
خلق الإنسان من صلصال .. كالفخار .. والجنان من نار والملايكة من نور وهو رب المشرق والمغرب .. فبأي آلاء ربكما تكذبان

وربكما أيها الإنس والجان ............................... والحمد لله رب العالمين..

مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ

بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لّا يَبْغِيَانِ


معجزة البرزخ............ بين الماء المالح والحلو....................من منتجات الحاج زغلول

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

وَلَهُ الْجَوَارِ الْمُنشَآتُ فِي الْبَحْرِ كَالأَعْلامِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ

وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلاَلِ وَالإِكْرَامِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

يَسْأَلُهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ


اللولو والمرجان ....................... على الوزن تماماً...........كل من عليها فان ..................

سَنَفْرُغُ لَكُمْ أَيُّهَ الثَّقَلانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ فَانفُذُوا لا تَنفُذُونَ إِلاَّ بِسُلْطَانٍ

الثقلان الإنس والجان...............إن اسطعتم أن تنفذوا من أقطار السماوات والأرض فنفذوا “الحمد لله” تصريح جميل
ولن تنفذوا هكذا ولكن بسلطان”الصاروخ” مثلا..

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلا تَنتَصِرَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فَإِذَا انشَقَّتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فَيَوْمَئِذٍ لّا يُسْأَلُ عَن ذَنبِهِ إِنسٌ وَلا جَانٌّ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

يُعْرَفُ الْمُجْرِمُونَ بِسِيمَاهُمْ فَيُؤْخَذُ بِالنَّوَاصِي وَالأَقْدَامِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

هَذِهِ جَهَنَّمُ الَّتِي يُكَذِّبُ بِهَا الْمُجْرِمُونَ

يَطُوفُونَ بَيْنَهَا وَبَيْنَ حَمِيمٍ آنٍ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

مسلسل الرعب
نحاس مذاب تغمس فيه الرؤوس..
إذا انشقت السماء وتفطرت يوم القيامة, فكانت حمراء كلون الورد, وكالزيت المغلي والرصاص المذاب
مش عارف ما هي المعادن التي كان العرب يعرفونها قبل 1400 سنة

حمام النحاس والرصاص المذاب وبأي آلاء ربكما تكذبان


وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

ذَوَاتَا أَفْنَانٍ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فِيهِمَا عَيْنَانِ تَجْرِيَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فِيهِمَا مِن كُلِّ فَاكِهَةٍ زَوْجَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

مُتَّكِئِينَ عَلَى فُرُشٍ بَطَائِنُهَا مِنْ إِسْتَبْرَقٍ وَجَنَى الْجَنَّتَيْنِ دَانٍ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فِيهِنَّ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنسٌ قَبْلَهُمْ وَلا جَانٌّ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

كَأَنَّهُنَّ الْيَاقُوتُ وَالْمَرْجَانُ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

هَلْ جَزَاءُ الإِحْسَانِ إِلاَّ الإِحْسَانُ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

وَمِن دُونِهِمَا جَنَّتَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

مُدْهَامَّتَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فِيهِمَا عَيْنَانِ نَضَّاخَتَانِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فِيهِمَا فَاكِهَةٌ وَنَخْلٌ وَرُمَّانٌ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

فِيهِنَّ خَيْرَاتٌ حِسَانٌ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

حُورٌ مَّقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنسٌ قَبْلَهُمْ وَلا جَانٌّ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

مُتَّكِئِينَ عَلَى رَفْرَفٍ خُضْرٍ وَعَبْقَرِيٍّ حِسَانٍ

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ

تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ ذِي الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ


مسلسل العسل والبكارى.......
أغصان وأفنان ....... ورمان وريحان ...... وقيروان ... وبستان....... عينان تجيران آلتيتان من عند الجيران ليس فيها فيران
وياقوت ومرجان ....يحملهما سعدان...يلبس ديباجا وأقحوان ... وأهم ما في الجنه هم القاصرات بنات قاصرات....... “الطرف يعني “ لم يطمثن بعد .. أي لم يأتيهن الطمث كما قال الألباني . يعني لم يبلغن بعد ..

فبأي آلاء ربكما تكذبان..

وخيرات حسان “يعني أربع زوجات” غير ال 72 حورية والبكارى ........

أقول إيه بس


القمر



ا

قْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانشَقَّ الْقَمَرُ

وَإِن يَرَوْا آيَةً يُعْرِضُوا وَيَقُولُوا سِحْرٌ مُّسْتَمِرٌّ

وَكَذَّبُوا وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ وَكُلُّ أَمْرٍ مُّسْتَقِرٌّ

وَلَقَدْ جَاءَهُم مِّنَ الأَنبَاء مَا فِيهِ مُزْدَجَرٌ

حِكْمَةٌ بَالِغَةٌ فَمَا تُغْنِ النُّذُرُ

فَتَوَلَّ عَنْهُمْ يَوْمَ يَدْعُ الدَّاعِ إِلَى شَيْءٍ نُّكُرٍ


طبعاً وكما أراد ابن كثير والبخارستاني وغيرهم فقد أصروا على أن القمر انشق لكنهم لم يقروا باقتراب الساعة .. فلو انشق القمر كما قالوا “هذا كذب واضح” فمعنى ذلك أن الساعة كان يدجب أن تكون بعد محمد بخمس أو عشر سنوات مش 1400 سنة ولحد دلوقت ما جاتش الساعة............
المهم شقوه .............. وقالت اللآية أن الكفار “لن يعترفوا بذلك” عند شقه .


خُشَّعًا أَبْصَارُهُمْ يَخْرُجُونَ مِنَ الأَجْدَاثِ كَأَنَّهُمْ جَرَادٌ مُّنتَشِرٌ

مُّهْطِعِينَ إِلَى الدَّاعِ يَقُولُ الْكَافِرُونَ هَذَا يَوْمٌ عَسِرٌ

كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ فَكَذَّبُوا عَبْدَنَا وَقَالُوا مَجْنُونٌ وَازْدُجِرَ

المهم أن الكفار يأتن مسرعين في يوم عسر
وفجأة نط على نوح

كذب الناس نوح ... وقالوا عنه مجنون

فَدَعَا رَبَّهُ أَنِّي مَغْلُوبٌ فَانتَصِرْ

فَفَتَحْنَا أَبْوَابَ السَّمَاءِ بِمَاء مُّنْهَمِرٍ

وَفَجَّرْنَا الأَرْضَ عُيُونًا فَالْتَقَى الْمَاءُ عَلَى أَمْرٍ قَدْ قُدِرَ

وَحَمَلْنَاهُ عَلَى ذَاتِ أَلْوَاحٍ وَدُسُرٍ

تَجْرِي بِأَعْيُنِنَا جَزَاءً لِّمَن كَانَ كُفِرَ


رواية نوح هنا أتت بنثر رفيع ......................... أي أنزل الله ماء منهمر وفجر الأرض عيونا بعد أن قدر وحمل نوحا على ألواح فيها مسامير والحمد لله




وَلَقَد تَّرَكْنَاهَا آيَةً فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ

فَكَيْفَ كَانَ عَذَابِي وَنُذُرِ

وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ

كَذَّبَتْ عَادٌ فَكَيْفَ كَانَ عَذَابِي وَنُذُرِ

إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي يَوْمِ نَحْسٍ مُّسْتَمِرٍّ

تَنزِعُ النَّاسَ كَأَنَّهُمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ مُّنقَعِرٍ

فَكَيْفَ كَانَ عَذَابِي وَنُذُرِ

وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ

كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِالنُّذُرِ

فَقَالُوا أَبَشَرًا مِّنَّا وَاحِدًا نَّتَّبِعُهُ إِنَّا إِذًا لَّفِي ضَلالٍ وَسُعُرٍ

أَءُلْقِيَ الذِّكْرُ عَلَيْهِ مِن بَيْنِنَا بَلْ هُوَ كَذَّابٌ أَشِرٌ

سَيَعْلَمُونَ غَدًا مَّنِ الْكَذَّابُ الأَشِرُ


رواية ثمود وعاد بسجع أفضل مما سبق
فأما عاد فأهلكوا بريح صرصر عاتيه “آسات ستأتي فيما بعد” وثمود بنفس الطريقة السابقة..ماتوا بالصيحة “الصيحه”

الصرخة التي قتلت ثمود


إِنَّا مُرْسِلُوا النَّاقَةِ فِتْنَةً لَّهُمْ فَارْتَقِبْهُمْ وَاصْطَبِرْ

وَنَبِّئْهُمْ أَنَّ الْمَاءَ قِسْمَةٌ بَيْنَهُمْ كُلُّ شِرْبٍ مُّحْتَضَرٌ

فَنَادَوْا صَاحِبَهُمْ فَتَعَاطَى فَعَقَرَ

فَكَيْفَ كَانَ عَذَابِي وَنُذُرِ

إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ صَيْحَةً وَاحِدَةً فَكَانُوا كَهَشِيمِ الْمُحْتَظِرِ



ناقة صالح .. وثمود الذين صرخ عليهم فماتوا...وبعدها بتوع لوط وتكرار للقصص

تاقة صالح


وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ

كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ بِالنُّذُرِ

إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ حَاصِبًا إِلاَّ آلَ لُوطٍ نَّجَّيْنَاهُم بِسَحَرٍ

نِعْمَةً مِّنْ عِندِنَا كَذَلِكَ نَجْزِي مَن شَكَرَ

وَلَقَدْ أَنذَرَهُم بَطْشَتَنَا فَتَمَارَوْا بِالنُّذُرِ

وَلَقَدْ رَاوَدُوهُ عَن ضَيْفِهِ فَطَمَسْنَا أَعْيُنَهُمْ فَذُوقُوا عَذَابِي وَنُذُرِ

وَلَقَدْ صَبَّحَهُم بُكْرَةً عَذَابٌ مُّسْتَقِرٌّ

فَذُوقُوا عَذَابِي وَنُذُرِ


دور لوط وكيف ماتوا.........
ماتوا بالحجار والحمد لله ........ ما عدى لوط وأهله والحمد لله

وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ

وَلَقَدْ جَاءَ آلَ فِرْعَوْنَ النُّذُرُ

كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا كُلِّهَا فَأَخَذْنَاهُمْ أَخْذَ عَزِيزٍ مُّقْتَدِرٍ

أَكُفَّارُكُمْ خَيْرٌ مِّنْ أُوْلَئِكُمْ أَمْ لَكُم بَرَاءَةٌ فِي الزُّبُرِ

أَمْ يَقُولُونَ نَحْنُ جَمِيعٌ مُّنتَصِرٌ

سَيُهْزَمُ الْجَمْعُ وَيُوَلُّونَ الدُّبُرَ

بَلِ السَّاعَةُ مَوْعِدُهُمْ وَالسَّاعَةُ أَدْهَى وَأَمَرُّ

إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي ضَلالٍ وَسُعُرٍ

يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ عَلَى وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ


المهم جاء دور فرعون فأخذهم أخذ عزيز مقتدر

إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ

آية يستشهد بها ....... يعني كل شيء خلق تمام التمام

وَمَا أَمْرُنَا إِلاَّ وَاحِدَةٌ كَلَمْحٍ بِالْبَصَرِ

وَلَقَدْ أَهْلَكْنَا أَشْيَاعَكُمْ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ

وَكُلُّ شَيْءٍ فَعَلُوهُ فِي الزُّبُرِ

وَكُلُّ صَغِيرٍ وَكَبِيرٍ مُسْتَطَرٌ

إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ

فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ


يعني كل شيء جاء في الزبر والحمد لله وإن للمتقين جنات ونهر........عشان الوزن .. مش أنهار .. ما يصحش

عايزين الحق.. مستحيل الإتيان بمثل هذا ... آيات غاية في الإحكام ............... جمات ونهر في مقعد صدق عند مليك مقتدر.. يا سلام

القمر انشق .. والجهلة لا يزالون ينكرون



خلصنا من القمر جاء دور النجم

وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى


ابن كثير والجلالين وغيرهم فسروا النجم .. بالنجوم... إذا هوى ..أي إذا غابت وإنتوا حرين .. والمسأله واضحة. النجم ... “يوجد بها ألف لام” يعني نجم واحد ............ إذا هوى يعني وقع..

مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى


يعني لم يضل محمد ولا أغوى ..

وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى

إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى


مصيبة المتأسلمين هذه الآية التي أساءت للدين إساءة جسيمة جدا فخلطت الحابل بالنابل ... والمفسيرين “السلف” قالوا “القرآن والسنة” هي الوحي يوحى .. وبذا فقد قوضوا الإسلام ككل.. وكان يكفي القرآن .. بقراءة معاصرة ولكن ...


كيف يراد أن محمدا كان ينطق من خلال وحي.. ينطق أي كل كلمه أو جمله يقولها كما يفسرها هؤلاء.. يقولها من خلال وحي... وكان كما روي عنه عنده طاقة 30 رجل .. وعنده 17 أو 13 أو حتى 11 زوجة .. وروي عنه أنه لما شاهدة أمرأه على باب الدار .. دخل فجامع نساءه كلهم ثم أكمل الطريق وهو في ال 55 من عمره ..

فماذا كان ينطق لهم في هذه اللحظات .......................... قرآن أم حديث... أم حديث الليل

ولما كان يلعب مع الأطفال ............. كما قيل عنه .. كان يلعب معهم بالقرآن والحديث.. ولما كان يتألم . أو يذهب إلى الحمام يذهب معه الوحي الذي يوحى ....................ولكن ماذا نقول.. صدق البخارستاني وأبي قطة والضحاك وأبي قتادة والألباني والصيني وكل المتأسلمين .. وابن عبد الوهاب عشان ما يزعل بعض الناس


عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَى

ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَى

وَهُوَ بِالأُفُقِ الأَعْلَى

ثُمَّ دَنَا فَتَدَلَّى

فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَى

فَأَوْحَى إِلَى عَبْدِهِ مَا أَوْحَى

مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَى

أَفَتُمَارُونَهُ عَلَى مَا يَرَى


هذه الآيات بين جبريل ومحمد لما دنا إليه .. وأوحى إليه ما أوحى ...”صدقوا”

وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرَى

عِندَ سِدْرَةِ الْمُنتَهَى

عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَى

إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَى

مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَى

لَقَدْ رَأَى مِنْ آيَاتِ رَبِّهِ الْكُبْرَى


سدرة المنتهى هي شجرة نبق عند السماء السابعة..
شاهد آيات من المعراج هناك كبرى
وكما جاء في الحديث شاهد أوراق شجر الجنه مكتوب على كل ورقة لا إله إلا الله محمد رسول الله أبو بكر وعثمان وعلي وعمر وفاطمة سيدة نساء الجنة وأكل من “الكستناء - والتفاح “ وتحولت إلى نطفه فكانت هي فاطمة والحمد لله ... هكذا قال الحديث “القرآن الثاني”

أَفَرَأَيْتُمُ اللاَّتَ وَالْعُزَّى

وَمَنَاةَ الثَّالِثَةَ الأُخْرَى

أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الأُنثَى

تِلْكَ إِذًا قِسْمَةٌ ضِيزَى

بالطبع اللات والعزى ومناة “الضرر الثلاثة” التي تغيظ الله ...

والبلوة أن الله يلومهم على إدعائهم أن الملائكة بنات الله .. أما اللات والعزى ومنات فلهم الذكور

إِنْ هِيَ إِلاَّ أَسْمَاءٌ سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَاؤُكُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الأَنفُسُ وَلَقَدْ جَاءَهُم مِّن رَّبِّهِمُ الْهُدَى

أَمْ لِلإِنسَانِ مَا تَمَنَّى

فَلِلَّهِ الآخِرَةُ وَالأُولَى

وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا إِلاَّ مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَى

إِنَّ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ لَيُسَمُّونَ الْمَلائِكَةَ تَسْمِيَةَ الأُنثَى

وَمَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنَّ الظَّنَّ لا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا

فَأَعْرِضْ عَن مَّن تَوَلَّى عَن ذِكْرِنَا وَلَمْ يُرِدْ إِلاَّ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا


هذا تثبيت لما قيل........ يدعون الملائكة بأسماء البنات... الكذابين ... مع أن الأسماء واضحة لشباب وليس بنات ... أسرافيل وعزرائيل وجبريل.. وغيرهم كلهم دكور .. لأن البنات “طبعا بعرفهم جنس واطي”

والصراحة لو كنت هنا لأسعدني أن يسمي المشركين الملائكة أسماء بنات .. أنعم واحلى ...

ملائكة المشركين الكفار بنات



ملائكة المتأسلمين رجالة من ضهر رجاله

ذَلِكَ مَبْلَغُهُم مِّنَ الْعِلْمِ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اهْتَدَى

وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ لِيَجْزِيَ الَّذِينَ أَسَاؤُوا بِمَا عَمِلُوا وَيَجْزِيَ الَّذِينَ أَحْسَنُوا بِالْحُسْنَى

الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلاَّ اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى


آيات مداح القمر
أَفَرَأَيْتَ الَّذِي تَوَلَّى .......... المحسنين الضين يكبرون ويجتنبون الفواحش مغفور لهم .. وهو يعلم كيف أنشأكم وأنتم أجنه .. يعني عارفكو واحد واحد

وَأَعْطَى قَلِيلاً وَأَكْدَى

أَعِندَهُ عِلْمُ الْغَيْبِ فَهُوَ يَرَى

أَمْ لَمْ يُنَبَّأْ بِمَا فِي صُحُفِ مُوسَى

وَإِبْرَاهِيمَ الَّذِي وَفَّى

أَلاَّ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى

وَأَن لَّيْسَ لِلإِنسَانِ إِلاَّ مَا سَعَى

وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى

ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الأَوْفَى

وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنتَهَى

وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى

وَأَنَّهُ هُوَ أَمَاتَ وَأَحْيَا

يعني صحف موسى وابراهيم ولا تزر وازرة وزر أخرى ........ ولا حد بيروح بذنب التاني.. وإن إلى ربك المنتهى .. وأنه هو الذي أضحك وهو الذ أبكى

وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالأُنثَى

مِن نُّطْفَةٍ إِذَا تُمْنَى


الحمد لله خلق الذكر ولأنثى من نطفةإذا تمنى ... × 50 مرة

وَأَنَّ عَلَيْهِ النَّشْأَةَ الأُخْرَى

وَأَنَّهُ هُوَ أَغْنَى وَأَقْنَى

وَأَنَّهُ هُوَ رَبُّ الشِّعْرَى

وَأَنَّهُ أَهْلَكَ عَادًا الأُولَى

وَثَمُودَ فَمَا أَبْقَى

وَقَوْمَ نُوحٍ مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا هُمْ أَظْلَمَ وَأَطْغَى


كما خلقكم أول مرة ينشأكم ثاني مرة

الآن العودة إلى ثمود وعاد وكيف أهلكهم وقوم نوح كيف غرقهم


وَالْمُؤْتَفِكَةَ أَهْوَى

فَغَشَّاهَا مَا غَشَّى

فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكَ تَتَمَارَى

هَذَا نَذِيرٌ مِّنَ النُّذُرِ الأُولَى

أَزِفَتِ الآزِفَةُ

لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللَّهِ كَاشِفَةٌ

أَفَمِنْ هَذَا الْحَدِيثِ تَعْجَبُونَ

وَتَضْحَكُونَ وَلا تَبْكُونَ


شايفنا نضحك ولا نبكي لأنها أزفت اللآزفه ..”إسم جديد ليوم القيامة”.... المهم ليست لها كاشفة sad 11

وَأَنتُمْ سَامِدُونَ

فَاسْجُدُوا لِلَّهِ وَاعْبُدُوا


أنتم لاهون لذا فاسجدوا واعبدوا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون

من أنا

صورتي
قضيت معظم حياتي في التعلم .. درست الكثير من العلوم واللغات وحصلت على أكثر من شهادة جامعية وخبرات وتقنيات درست الأديان الابراهيمية الثلاث والأرضية كالبوذية وغيرها.. واستطعت التخلص من الكثير من النصوص التي لا توائم عصورنا .. واستخالاص زبدة الرسالات في دين واحد ..هو الحب والسلام والعدالة والخير في كل العالم